Header ad

افتتاح مول الحزم بقطر..صور

افتتاح مول الحزم بقطر..صور

شهدت دولة قطر مؤخراً افتتاح مشروع الحزم لأبوابه أمام الزوار على مساحة 105 ألف متر مربع، بما يضمه من مختلف الخدمات والمرافق، إلى جانب باقة متميزة من أرقى العلامات التجارية العالمية ضمن بيئة داخلية أنيقة تجمع بين حداثة الغرب وأصالة الشرق.

وقد تم افتتاح بعض المرافق كمرحلة أولى من المشروع مثل المطاعم والمقاهي التي تقدم  تشكيلة متنوعة من المأكولات والمشروبات، ضمن المنطقة المكشوفة التي تقع في قلب “الحزم”، حيث يستطيع الجمهور زيارة الحزم يوميا من الساعة 5 مساء حتى 12 منتصف الليل.

ووفقاً لما صرحت به إدارة الحزم، فقد تم فتح مطاعم ومقاهي، أمام الجمهور، بهدف قياس آرائهم وانطباعاتهم حول الخدمات والتسهيلات التي يقدمها المشروع، تمهيدا لافتتاح المزيد من المطاعم والمقاهي والمحلات التجارية على عدة مراحل وصولا إلى الافتتاح الكامل لكل مرافق المشروع خلال الأشهر المقبلة.

ويجسد مشروع الحزم مفهوما جديدا في عالم الرفاهية والتميز والإبداع، وهو مؤهل ليكون الوجهة المثالية لأصحاب الذوق الرفيع، حيث يضم أرقى وأشهر العلامات التجارية من مختلف دول العالم بالإضافة إلى المنتجات الفاخرة العصرية، والمطاعم والمقاهي الأنيقة، والفعاليات المتميزة، ليشكل محور الأنشطة الاجتماعية للأفراد والعائلات بفضل بيئته الفريدة التي تعكس روعة التصاميم الأوروبية الكلاسيكية في قلب الدوحة.

وقد صممت الساحة الخارجية المستوحاة من الحقب التاريخية اليونانية والرومانية با فيها من أعمدة ضخمة ونوافير المياه وزخارف، بالإضافة إلى المساحات الخضراء المفتوحة وإطلالاتها البانورامية التي تضم حدائق أزهار محاطة بأشجار زيتون يتجاوز عمرها 250 عام تم إحضارها خصيصاً من إيطاليا وإسبانيا.

ويتميز المشروع بموقع استراتيجي في قلب الدوحة بالقرب من المراكز السياحية والتجارية الكبرى، كما يعتبر الحزم تحفة معمارية عصرية، تتألق بتصميمها الأوروبي الكلاسيكي المستوحى من أروقة التسوق الإيطالية العريقة، حيث تم استخدام أفضل المواد في بناء هذا الصرح، بما في ذلك رخام توسكان الأصلي.

ويضم المشروع أكثر من 100 وحدة متنوعة من المتاجر والمطاعم والمقاهي، بالإضافة إلى مواقف السيارات في الطابق السفلي والتي تتسع لأكثر من 1000 سيارة، كما تم تخصيص 44 مصعدا للزوار، و 9 مصاعد للخدمات، و 8 سلالم كهربائية متحركة، و18 ردهة، بالإضافة إلى عربات فخمة ذات تصميم كلاسيكي مميز، لضمان سهولة التنقل بين مرافق وخدمات وساحات المجمع.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله