فى قلب منطقة السوق القديم بمدينة السلام فى شرم الشيخ، يخطف مسجد الصحابة الأنظار إليه بمئذنتين عملاقتين وقباب مميزة وزخارف جعلت منه أيقونة للعمارة الإسلامية فى العصر الحديث.

 يطل المسجد على البحر فى مدخل مدينة شرم الشيخ وخلفه جبل، ويضم مئذنتين وعدد كبير من القباب ويستوعب أكثر من 3 آلاف مصلٍ، وصحنه الرئيسي المقدر ارتفاعه 37 مترا يسع لـ 800 مصلى فمساحته 1800 متر وبه مئذنتان ارتفاعهما 76 مترًا، بالداخل رواق سفلي به مظلتين للصلاة في أول دور و36 حمامًا ودورة مياه.

يقف السياح ليلتقطوا العديد من الصور بجوار هذه التحفة المعمارية، فيما يقرر بعضهم دخول المكان لتبدأ رحلة جديدة من الإبهار داخله.

تبدأ الرحلة بارتداء السياح ملابس مناسبة للمسجد، فيرتدى الرجال جلابيب بيضاء وترتدى النساء اسدالات مطرزة أنيقة، وهو ما يعتبرونه تجربة مثيرة يحرصون على توثيقها بالصور.

وتبدأ بعدها جولة السياح لمشاهدة المسجد من الداخل عن قرب ومطالعة زخارفه وتصميماته التى تمزج بين عدة أنماط معمارية مختلفة بين الطراز العثمانى والمملوكى والفاطمى، فضلاً عن التكنولوجيا التى تظهر بصمتها واضحة فى المسجد الذى يضم شاشات تليفزيونية كبيرة مثبتة على أعمدة المسجد من الداخل، لنقل صورة الخطيب للمصلين فى الصفوف الخلفية لأن المسجد يستوعب نحو 6 آلاف مصل.

 

 

 

صور مرتبطة


مواضيع مرتبطة

التعليقات


الاستفتاء

الاكثر تفاعل

اعلان ممول


المواقع الإجتماعية

القائمة البريدية