أعلن وزير الصحة التشيكي، آدم فويتيك، أن التشيك ستفتح حدودها أمام السائحين القادمين من دول الاتحاد الأوروبي وصربيا، اعتبارا من 21 يونيو الجاري، وذلك وفقا لما جاء في وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ).

وقال إنه يتعين على المسافرين تقديم ما يثبت أنه تم تطعيمهم ضد فيروس كورونا، أو نتيجة اختبار PCR سلبية، أو ما يثبت تعافيهم من المرض، مضيفا أن الأشخاص الذين تم تطعيمهم بجرعة واحدة فقط، سيتم اعتبارهم "ملقحين لأغراض الدخول بعد 22 يوما من تلقي اللقاح"، وأوضح أنه يجب ملء نموذج لدخول البلاد عبر الإنترنت.

وتضرر قطاع السياحة في جمهورية التشيك بشكل كبير من جائحة فيروس كورونا، إذ انخفض عدد نزلاء الفنادق الأجانب في عام 2020 بنحو 75%، مقارنة بعام 2019، ومنذ فترة، تم السماح للسياح الذين تم تطعيمهم من ألمانيا والنمسا و5 دول أخرى في الاتحاد الأوروبي، بالسفر إلى التشيك مرة أخرى، إذا تم إعطاء الجرعة الأولى من اللقاح قبل أكثر من 22 يوما.

وتسعى سلطات العاصمة التشيكية، لتعزيز حركة السفر من خلال برنامج "لايك هوم إن براج"، والذي يمكن للضيوف من خلاله الحصول على تذاكر مجانية للمتاحف والمعالم الأثرية والمعارض أو حديقة الحيوان.


مواضيع مرتبطة

التعليقات


الاستفتاء

الاكثر تفاعل

اعلان ممول


المواقع الإجتماعية

القائمة البريدية